أخبار

ويسترن ديجيتال تصمم محرك الأقراص الثابت بأسلوب جديد والمزودة بتقنية OptiNAND

أطلقت ويسترن ديجيتال خلال حدث HDD ReImagine الذي أقامته الشركة، بنية جديدة ومحسنة لمحرك أقراص الفلاش تتخطى الحدود التقليدية للتخزين. وبفضل قدرة الشركة الفريدة على الابتكار في مجال محركات الأقراص الثابتة والفلاش، تعمل بنية التخزين الجديدة المزودة بتقنية OptiNAND على تحسين ودمج محركات الأقراص الثابتة مع محركات أقراص فلاش الصغيرة iNAND®. وتمنح هذه التقنية العملاء بما فيهم عملاء السحابة ذات السعة الفائقة ومزودي خدمات الاتصالات والشركات وشركاء المراقبة الذكية بالفيديو وموردي أنظمة التخزين المتصلة بالشبكة وغيرهم، حلاً فريداً لتلبية النمو الهائل في إنشاء البيانات من خلال توفير السعة والأداء والموثوقية اللازمة لتخزين الكميات الهائلة من البيانات اليومية والمستقبلية أيضاً.

يضم محرك أقراص الفلاش الجديد تقنيات تعتبر الأولى من نوعها في القطاع، تشمل مشغل ثلاثي المراحل (TSA) وتقنية HelioSeal، وهو المنتج الأول الذي يتميز بتصميم محرك الأقراص الجديد الذي سيوفر 2.2 تيرابايت من السعة، مما يزيد من قدرات تقنية ePMR المثبتة. ويعد هذا المنتج الجديد إنجاز إضافي في القطاع، وقامت ويسترن ديجيتال بشحن عينات من محركات أقراص ePMR الجديدة المحسنة بتسعة أقراص و20 تيرابايت مدعمة بتقنية OptiNAND لمجموعة مختارة من العملاء.

قال إد بيرنز، مدير قسم أبحاث محركات الأقراص الثابتة لدى IDC: “تمتلك ويسترن ديجيتال تاريخ طويل في مجال تصاميم محركات الأقراص الثابتة المبتكرة، مثل HGST (الذي أصبح الآن جزءاً أساسياً من ويسترن ديجيتال) وهو أول محركات الأقراص الصلبة المعززة بالهيليوم محكمة الإغلاق والتي تم شحنها في عام 2013. ونظراً لانتشار تقنية الذكاء الاصطناعي وتعلم الآلة والبلوك تشين وإنترنت الأشياء وأجهزة الاستشعار وغيرها، ازدادت الحاجة إلى ابتكارات التخزين الجديدة لحفظ وحماية البيانات المتنامية كل يوم، وخاصةً تلك المنتشرة على نطاق واسع. وباعتبارها الشركة الوحيدة التي تصنع كلاً من محركات الفلاش ومحركات الأقراص الثابتة، تستطيع ويسترن ديجيتال الاستفادة من قدراتها الغنية لتوسيع مساحة محركات أقراص ePMR للأجيال القادمة، مما سيساعد العملاء على تلبية المتطلبات المتزايدة للاقتصاد الرقمي”.

قال بيلي تشين، نائب رئيس New H3C Group، ورئيس قسم منتجات الحوسبة والتخزين: “تعد البنية الجديدة امتداداً طبيعياً لرحلة ويسترن ديجيتال القوية وإمكاناتها المتطورة في إطلاق تقنيات التخزين الجديدة والمتطورة في السوق. وكوننا عميل قديم لدى الشركة، ستكون تقنية OptiNAND ذات تأثير مهم حيث ستساعدنا على تلبية احتياجات التخزين لدينا على مدى السنوات القادمة”.

محرك أقراص الفلاش المحسن والمعزز بتقنية OptiNAND الجديدة

على عكس محرك الأقراص الهجين حيث يتم استخدام الفلاش لتخزين بيانات المستخدم، فإن الهيكل الجديد يوفر طريقة متطورة في التخزين تعمل بشكل مختلف، مما يوفر تحسينات في أجزاء متعددة في قدرات التخزين. ومن خلال إضافة تقنية iNAND المتكاملة إلى محركات الأقراص الثابتة ذات المعايير العالمية وباستخدام خوارزمية البرامج الثابتة والمعززة وابتكارات البرامج على شريحة، توفر محركات أقراص الفلاش المحسّنة من ويسترن ديجيتال والمزودة بتقنية OptiNAND القدرات المحسّنة والأداء الممتاز والموثوقية لمساعدة العملاء على تلبية متطلبات التخزين المتزايدة. ويمكن العثور على موجز التقنيات هنا. وتشمل التحسينات البارزة ما يلي:

  • السعة: يعمل محرك الأقراص بذكاء أكبر مع خوارزميات البرامج الثابتة المحسّنة التي تستفيد من البيانات الوصفية الموسعة التي تم تفريغها إلى iNAND، مما يتيح المزيد من المسارات في البوصة (TPI) مع زيادة كثافة المساحة الناتجة.
  • الأداء: تم تحسين زمن الانتقال في محرك الأقراص الجديد من خلال إجراء تحسينات على مكونات محرك الأقراص المادية التي تركز على عدد أقل من عمليات تحديث تداخل المسار المجاور (ATI) وتقليل الحاجة إلى عمليات مسح ذاكرة التخزين المؤقت للكتابة عند تفعيل ذاكرة التخزين المؤقت للكتابة.
  • الموثوقية: يمكن الاحتفاظ بما يقرب من 50 ضعف من بيانات العملاء في حالة حدوث سيناريو انقطاع التيار الكهربائي في حالات الطوارئ (EPO)، ومع الإمكانات الفريدة التي توفرها ويسترن ديجيتال في منتجاتها الشاملة هي التصميم والتطوير والاختبارات والتأهيل لمحركات أقراص فلاش المحسنة ليتمكن العملاء من الاعتماد على موثوقية محركات الأقراص.

قال سيفا سيفارام، رئيس قسم التكنولوجيا والاستراتيجية العالمية لدى ويسترن ديجيتال: “تمكنا بفضل فرق الـIP والتطوير ذات المعايير العالمية المختصة بمجال محركات الأقراص الثابتة والفلاش، من دفع حدود الابتكار باستمرار لتحسين البنية التحتية للتخزين لعملائنا. ومصينا في رحلة استثنائية في ابتكار الأقراص الصلبة، وغيرنا كل شيء مع HelioSeal في عام 2013؛ وكنا أول من قام بشحن محركات الأقراص الصلبة المدعمة بالطاقة بكميات كبيرة في عام 2019. وسنقود الآن مسيرة التطور مرة أخرى مع تقنية OptiNAND. وستدعم هذه البنية خارطة طريق تقنيات محركات الأقراص الصلبية لدينا لأجيال متعددة حيث نتوقع أن يصل محرك الأقراص الثابتة ePMR مع تقنية OptiNAND إلى سعة 50 تيرابايت في النصف الثاني من العقد الجاري”.

التوفر

سيتوفر تصميم محرك أقراص الفلاش الجديد والمحسن مع تقنية OptiNAND في مجموعة محركات الأقراص ومنصات التخزين لدى الشركة. كما سيكون بمثابة النهج الأساسي للتصاميم والابتكارات المستقبلية، مع المزيد من التطورات في الذكاء والموثوقية والقدرة والقيمة السوقية. وستبدأ الشركة في الإعلان عن منتجات مخصصة للسوق ومصممة لهذا الغرض عبر محفظتها في وقت لاحق من العام الجاري.

Add Comment

Click here to post a comment

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.