أخبار

“فيفو” تعلن استراتيجية متخصصة في عام 2021 مع التركيز على الأسواق الناشئة والإبتكار في مجالات التصوير والنظام والتصميم والأداء

على الرغم مما أحدثه وباء كوفيد-19 من تأثير عالمي، ودّعت شركة فيفو عام 2020 بأداءٍ ملفت للنظر، مؤكدة على أهمية الابتكارات الموجهة للمستخدمين في قطاع الهواتف الذكية. تحافظ فيفو على مرونتها بإطلاق خطوط منتجات جديدة وتطوير تقنيتها الخاصة بالتصوير بالهواتف المحمولة وتعزيز منظومة رقمية تقوم على جلب البهجة من أجل ربط المستخدمين ببعضهم في جميع أنحاء العالم.

ومن المقرر أن تواصل شركة التكنولوجيا العالمية تلبية احتياجات المستهلكين في عام 2021 بتصميم أجهزة حديثة تتضمن نواحٍ جمالية مستقبلية. وبالإضافة إلى تطوير تقنياتها الحالية، ستعمل فيفو على تحسين تصاميم الهواتف الذكية بحيث تصبح امتداداً سلساً للجسم البشري وزينة جذابة في الحياة اليومية.

زيادة انتشار فيفو في أرجاء العالم في عام 2021

وفي عام 2021، تهدف شركة فيفو إلى استكمال ما حققته من إنجازات كبرى في العام المنصرم وإعداد استراتيجيات ابتكارية موجهة للمستخدمين لأجل تلبية متطلبات المستهلكين المتغيرة مع مرور الوقت. وبفعل ذلك، فإنها تسعى إلى صنع اكتشافات ريادية في أربعة مسارات نموّ طويلة الأجل: التصوير والنظام والتصميم والأداء.

وقال ليانغ وانغ، المدير العام للمنتجات الخارجية في شركة فيفو: “نشهد في عام 2021 توجهات استهلاكية رئيسية منها تنامي الطلب على الهواتف الذكية، إلى جانب تراجع القدرة الشرائية للمستهلكين نتيجة الوباء”.

وفي منتصف العام 2021، ستطلق فيفو علامة تجارية جديدة للهواتف الذكية في الأسواق الناشئة والمتوسطة والمتقدمة، من أجل تلبية الطلب المتنامي للمستهلكين الذين يبحثون عن أجهزة مزودة بإمكانات حديثة بأسعار معقولة.

وتعتبر فيفو شريك رسمي لبطولة أمم أوروبا 2020 و2024، مما يؤكد على توسعها العالمي ورغبتها في تلبية الاحتياجات المتنوعة للمستخدمين. وبهدف الدخول إلى مناطق جديدة، كشفت فيفو النقاب عن أجهزة جديدة، ونظام تشغيل محدث بالكامل وتقنيات كاميرا ذات مستوى احترافي. وبوصفها رائدة في الجيل الخامس، تصنع فيفو منتجات تتمتع بقدرة الجيل التالي على الاتصال وتجلب السعادة إلى المستخدمين حول العالم- إذ تقدمت بأكثر من 2000 طلب براءة اختراع تتعلق بابتكارات الجيل الخامس في نهاية عام 2020. لقد تحققت هذه الإنجازات بفضل شبكة البحث والتطوير المتينة في تسعة مراكز ابتكار تدعمها مختلف فرق البحوث في أنحاء العالم، مما يعكس حرص فيفو على إيجاد بصمة محلية متعمقة وفهم متطلبات المستهلكين الإقليميين في مختلف الأسواق.

تحسين التصوير بالهواتف المحمولة

بهدف التأكيد على ريادتها في تكنولوجيا التصوير بالهواتف المحمولة، أبرمت فيفو شراكة مع (زايس). إذ سيقوم كلّ من فيفو و(زايس) بالاشتراك سوياً في تصميم تقنية التصوير بالهواتف المحمولة ضمن مختبر التصوير المشترك بين فيفو وزايس، كما سيقومان بالاشتراك سوياً في إطلاق حملة “التصوير الاحترافي المشترك بين فيفو وزايس”.

وفي الواقع، حققت فيفو إنجازات كبرى على صعيد إعادة تعريف التصوير بالهواتف المحمولة، بواسطة تطوير “نظام كاميرا غيمبال” الرائد على مستوى القطاع. ففي حين يُستعمل الغيمبال عادةً من قبل المصورين السينمائيين والمصورين الفوتوغرافيين المحترفين، سعت فيفو إلى إضافة هذه التقنية على نحو مبتكر إلى هاتف ذكي أنيق وجذاب وتقديمه إلى المستهلك العادي. وكان هذا في منتجها الريادي سلسلة X50.

ومن جهة أخرى، يعدّ (OriginOS) أحدث نظام تشغيل للأندرويد من تطوير شركة فيفو. يحتوي هذا البرنامج، سهل الاستخدام، على خصائص مألوفة محدّثة بتصاميم جديدة تتيح تجربة استخدام سلسة ومتخصصة ومريحة للهاتف الذكي من شأنها تحسين أنماط حياة مستهلكيها.

وستواصل فيفو تمسكها بأعلى معايير الجودة وصنع ابتكارات موجهة للمستخدمين من أجل تزويد مستهلكيها بإمكانات حقيقية مفيدة. بفضل تواجدها القوي في العديد من الأسواق، صُنفت شركة فيفو ضمن أقوى خمس شركات عالمية رائدة في صناعة الهواتف الذكية، ووصلت إلى ما يفوق 380 مليون مستخدم في أكثر من 40 دولة.

Tags

Add Comment

Click here to post a comment

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.