تقارير ومقالات

حلول تخزين للشركات الصغيرة لتلبية احتياجات نمو الإنتاجية

بقلم: خواجا سيف الدين – مدير مبيعات أول لمنطقة الشرق الأوسط في ويسترن ديجيتال

برزت العام الماضي تغييرات كبيرة في الطريقة التي نعمل بها ونتعلم من خلالها، والتي ما زالت تتطور وتتغير يوماً بعد يوم، وفي غمضة عين، أصبح العمل عن بعد هو المعيار الجديد.

ويعني هذا التحول الكبير تغير الإنتاجية والكفاءة في كل مكان ولكل شخص. ومع ذلك، فإن العمل من المنزل لا يُلغي أهمية إدارة البيانات والملفات بكفاءة والحفاظ على إنتاجية الموظفين والعاملين، بدءاً من مستندات وملفات العمل، إلى الصور العائلية وملفات الموسيقى والأفلام وغيرها، والقيام بذلك يتجاوز مجرد عملية تخزين البيانات، وإنما يجب أيضاً نسخها احتياطياً. وإحدى أبرز الطرق لتحقيق هذا الهدف هي “التخزين المرتبط بالشبكة” أو “NAS” واختصاره (NAS). في نظام “NAS”، يتم تخزين البيانات مركزياً على عدد من الفتحات، والتي يتم ترتيبها عادةً على الأقراص الثابتة (HDD) أو محركات أقراص الحالة الصلبة (SSD).

يُعد إنشاء بنية تحتية قوية للتخزين المرتبط بالشبكة ضرورياً للنسخ الاحتياطي، وحماية البيانات، والوصول السريع إلى البيانات عن بُعد، والتعاون الرقمي. ويتم تسليط الضوء الآن أكثر من ذي قبل على الحاجة المُلحة إلى حلول التخزين التي توفر سعة عالية، وإنتاجية، وموثوقية بذات الوقت. وتعني الزيادة في سعة التخزين أيضاً أنه يمكن للمستخدمين الاستفادة من أنظمة “NAS” مع عدد أقل من الفتحات، ولن يضطروا إلى الترقية إلى نظام أعلى عند نفاد المساحة.

صممت ويسترن ديجيتال بعض محركات الأقراص الصلبة واختبرتها من أجل بيئات العمل بنظام “NAS”، بحيث تُبقي متطلبات الإنتاجية لصُناع المحتوى والشركات في جوهر عملها.

نظراً لأن مجالات استخدام أجهزة “NAS” تتنوع يوماً بعد يوم، فنحن نسهل الآن على المستخدمين اختيار محرك الأقراص الصحيح الذي يNASب تطبيقاتهم ومتطلبات عملهم، بدءاً من متطلبات العمل المتوسطة في المكاتب الصغيرة والمكاتب المنزلية، والاستخدام المكثف من قبل الشركات الصغيرة والمتوسطة (SMB)، إلى بيئات العمل الأكثر تطلباً.

يتزايد الطلب على تخزين البيانات الشخصية ومشاركتها والوصول إليها، ونتيجةً لذلك، فإن أجهزة “NAS” مصممة لتوازن بين الأداء القابل للتطوير والتكلفة المعقولة. والآن، يُمكن أن تحصل تطبيقات “NAS” للمكاتب الصغيرة والمكاتب المنزلية على تعزيز هائل للأداء من قبل محركات أقراص SATA SSD القوية بما يكفي لمعظم المستخدمين، كما أنها أسرع بكثير من أي محرك أقراص صلبة آخر، ويعتبر منتجنا WD Red ™ SA500 أحد الأمثلة عليها.

محرك الأقراص الصحيح لمستخدمي مكاتب العمل الصغيرة والمكاتب المنزلية

من واقع خبرتنا، يعتمد الكثير من مُستخدمي المكاتب الصغيرة والمكاتب المنزلية على أنظمتهم لمشاركة الملفات المكتبية أو النسخ الاحتياطي في المنزل أو أرشفة المحتوى. وتُعد الإنتاجية والسعة من الاعتبارات الرئيسية في هذه الأنواع من بيئات العمل في المكاتب الصغيرة والمكاتب المنزلية، ويتم تصنيع محركات أقراص WD Red Plus واختبارها لأجهزة  “NAS” لهذه البيئات، بحيث تمنحك المرونة والتنوع والثقة في تخزين، وإمكانية مشاركة ملفاتك الشخصية وملفات العمل من المنزل أو المكتب.

تلبية متطلبات الشركات الكبرى

تم تصميم محركات أقراص WD Red Pro، بأحدث السعات التي تبلغ 16 تيرابايت و 18 تيرابايت، خصيصاً مع وضع متطلبات عملاء أصحاب الأعمال المتوسطة والكبيرة في الاعتبار، وهي متاحة لأجهزة “NAS” ذات ال24 فتحة. تم تصميم محركات أقراص WD Red Pro باستخدام تقنية تسجيل CMR بسرعة 7200 دورة في الدقيقة للتعامل مع متطلبات العمل عالية الكثافة في البيئات التي تعمل على مدار الساعة، وهي مثالية للأرشفة والمشاركة، بالإضافة إلى إعادة بناء المصفوفة المكررة من الأقراص الزهيدة أو “Red” (RAID) على أنظمة تشغيل ممتدة مثل ZFS أو أنظمة الملفات الأخرى . تُضيف محركات الأقراص هذه قيمة إضافية من خلال تمكين الموظفين من مزامنة ملفاتهم ومشاركتها بسرعة بما في ذلك ملفات النسخ الاحتياطي، بشكلٍ موثوق في جهاز “NAS” الخاص بهم، وبالتالي زيادة الإنتاجية والكفاءة.

تصميم يُحقق التوافق الأمثل مع أجهزة “NAS وحماية أكبر من الصدمات لفتحات “NAS

تريحك محركات أقراص WD Red Pro المزودة بتقنية “NAS” من الحيرة عند اختيار محرك الأقراص الأنسب. فقد تم تحسين الخوارزمية الفRedة لأجهزة “NAS” بحيث توازن بين الأداء والموثوقية في بيئات العمل بنظام “NAS” و”Red”. ببساطة، يُعد محرك WD Red Pro واحداً من أكثر محركات الأقراص توافقاً والمتوفرة لأجهزة “NAS”.

تم تجهيز محركات أقراص WD Red Pro بمستشعر صدمات متعدد المحاور يكتشف تلقائياً أحداث الصدمات الدقيقة وأيضاً بتقنية ارتفاع الطيران الديناميكي، والتي تقوم بتعديل كل عملية قراءة وكتابة لتعويض البيانات وحمايتها. يعمل هذا المزيج من التكنولوجيا على حماية محركات الأقراص في أجهزة “NAS” الكبيرة ذات 24 فتحة، ويساعد على زيادة موثوقية محرك الأقراص الثابتة. تم تصميم محركات أقراص WD Red ™ Pro خصيصاً لأجهزة “Red” و “NAS”، وهي مزودة بعناصر تتحكم في استعادة الأخطاء كجزء من تقنية NASware ™ 3.0 للمساعدة في تقليل تداعيات محرك الأقراص في تطبيقات “Red”.

كشركة رائدة في تقنيات الأقراص الصلبة وأقراص فلاش، نلتزم بتلبية الاحتياجات المتطورة والمتغيرة لعملائنا وتقديم تكنولوجيا مNASبة لكل تطبيق. وانطلاقاً من هذا المبدأ، ظهرت محركات أقراص WD Red منذ سنوات، ومازالت متصدرة في مجالها منذ ذلك الحين. نواصل إشراك العملاء والشركاء في تقييمنا لمنتجاتنا، ونقوم بتحليل بيانات العالم الحقيقي لتقديم مجموعة متكاملة من محركات أقراص WD Red NAS، بدءاً من محركات الأقراص الثابتة إلى محركات الأقراص الصلبة، بحيث تخدم مجموعة متنوعة من متطلبات العمل وتطبيقاته.

Tags

Add Comment

Click here to post a comment

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.