تقارير ومقالات

هنا طريقة التحقق مما إذا كانت أبل قد أبطأت الأيفون الخاص بك أو لا

اعترفت شركة أبل مؤخراً أنها قد قامت بإبطاء بعض أجهزة الأيفون التي تستخدم بطاريات قديمة بشكل متعمد وذلك لمنع إغلاق الهاتف المفاجئ، وكشفت شركة أبل أن السبب وراء ذلك أن البطاريات القديمة مع مرور الوقت تقل كفائتها ولا تتمكن من التعامل مع متطلبات معالجات الأيفون العالية مما يؤدي إلى قفل الهاتف بشكل مفاجئ، ولمنع إيقاف الهاتف قامت الشركة بإبطاء سرعة المعالجات الخاصة بأجهزة الأيفون للتوافق مع البطاريات، وكانت هناك تقارير كثيرة قد رصدت بعض شكاوى المستخدمين من بطء أداء هواتفهم الأيفون على الرغم من تحديث هواتفهم إلى أحدث إصدار من نظام التشغيل وهو iOS 11، وكانت شركة أبل ترفض التعليق على تلك الشكاوي إلا أنها قد اعترفت رسميا بتعمدها إبطاء هواتف الأيفون بهدف تحسين تجربة المستخدم.

وفي الوقت الذي أشارت فيه شركة أبل أن تلك الخطوة كانت بهدف المستخدمين إلا أن المستخدمين قد اعترضوا على ما قامت به شركة أبل  حيث أثارت تلك الخطوة غضب الكثير من مستخدمي نماذج الأيفون القديمة الذين بادروا بشراء جهاز أيفون جديد عندما شعروا ببطء في أداء هاتفهم، ولكن لم تتعامل الشركة بشفافية مع ذلك الأمر فإن كان المستخدمين يعلمون أن الأداء البطيء لأجهزتهم يرجع إلى البطارية لقاموا باستبدالها بدلا من استبدال الجهاز بأكمله، فاستبدال البطارية أرخص بكثير من شراء الأيفون الجديد، وفيما لي سنتعرف على كيفية معرفة ما إذا كان قد تم تقليل سرعة أداء جهاز الأيفون القديم أما لا.

خطوات معرفة ما إذا كان قد تم تقليل سرعة أداء جهاز الأيفون القديم أما لا

[tie_list type=”starlist”]

  • تثبيت تطبيق يخبرك بسرعة معالج الأيفون الخاصة بك من هنا.

  • يمكنك الاعتماد على تطبيق Lirum Device Info Lite الذي يوفر لك الكثير من المعلومات حول النشاط الداخلي لجهاز الأيفون الخاص بك.
  • من خلال التطبيق يمكنك التحقق من سرعة المعالج الخاص بجهاز الأيفون كما موضح بالصور في الأعلى، فمن خلال الشاشة الرئيسية للتطبيق اضغط على زر الخيارات في أعلى اليسار ثم النقر على خيار هذا الجهاز This Device، ثم النقر على خيار CPU والتحقق من السرعة المدونة بجوار خيار CPU Actual Clock والسرعة المدونة بجانب خيار CPU Maximum Clock فإذا كانت السرعة الخاصة بالخيارين متطابقة فذلك يعني أن هاتف الأيفون لم تقم الشركة بتقليل سرعة أدائه.

سرعات المعالج الأصلية لهواتف الأيفون 6 فما أحدث

طرحت شركة أبل سرعات المعالج الخاصة بهواتف الأيفون 6 فما أحدث وذلك لمنع عمليات الإغلاق الغير متوقعة، والسرعات الموضحة أدناه هي سرعة “clock speeds” الأصلية :

  • الأيفون 6 والأيفون 6 بلس : 1.4 قيقاهيرتز
  • الأيفون 6S والأيفون 6S بلس : 1.84 قيقاهيرتز
  • الأيفون SE: 1.84 قيقاهيرتز
  • الأيفون 7 و الأيفون 7 بلس: 2.34 قيقاهيرتز[/tie_list]

ملحوظة: إذا كنت تستخدم أحد إصدارات الأيفون القديمة وتعمل بنسخة iOS قديمة فلن يتم التأثير على سرعة المعالج الخاصة بها، فإذا كنت تستخدم أحد الهواتف التالية: iPhone 6، iPhone 6S، SEويعملون بنسخة الـ iOS 10.2.1 فلن يتم تقليل سرعة المعالج الخاصة بهم، أما بالنسبة لهاتف أيفون 7 الذي يعمل بنظام iOS 11.2 فقد تم تقليل سرعة أدائه أما إذا كنت من مستخدمي الأيفون 7 بنسخة ios أقدم من iOS 11.2 فلن يتم التأثير على سرعة المعالج الخاص بك.

إن كان هاتفك ينتمي إلى أحد إصدارات الأيفون القديمة ولم يتم تقليل سرعة أدائها فإنه لا يزال يستحق استبدال البطارية من قبل شركة أبل، حيث توفر شركة أبل إمكانية استبدال البطارية الخاصة بجهاز الأيفون القديم الخاص بك مقابل 29 دولار بدلاً من 79 دولار وذلك لمدة عام كامل.

وأفضل طريقة لمعرفة حالة البطارية الخاصة بهاتفك هو من خلال زيارة متجر أبل لفحص الجهاز حيث تقوم تطبيقات فحص البطارية بتقديم معلومات غير حقيقة حول أداء البطارية الخاصة بهاتفك لذا فأفضل طريقة لمعرفة حالة بطارية هاتفك الأيفون هو فحصها داخل متجر أبل، فإذا كانت البطارية تحتفظ فقط بـ 80% من قدرتها الأصلية فستمكن من الحصول على عرض أبل لاستبدال بطارية هاتفك مقابل 29 دولار فقط، وأشارت أبل في بيان خاص أنها ستصدر تحديث لنظام التشغيل قريباً يسمح للمستخدم متابعة حالة البطارية بشكل صحيح ومتابعة ما إذا كانت توثر على أداء الهاتف.

ما رأيك في قيام شركة أبل بتعمد إبطاء أداء معالجات هواتفها  الأيفون قديمة الطراز؟ شاركنا في التعليقات أدناه!

Add Comment

Click here to post a comment

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.